الملل والياس وقلة فرص العمل مخاطر تهدد حياة الشباب

الملل والياس وقلة فرص العمل مخاطر تهدد حياة الشباب

من المؤسف ان جيل الشباب المبدع الذي يساهم في دفع حركة التطور يصاب بحالة من الياس والملل نتيجة ظروف يصنعها التغير السريع الذي احدثته صدمة في عادات البشر وتصوراتهم فاصبح مهيئا للمعاناة في كثرة الاضطرابات مثل القلق والاكتئاب فضلا عن الاغتراب الذاتي الذي يعبر عنه الفرد عادة بسلوك لا يوافق المجتمع

وعلى اعتبار ان جيل الشباب هو الاساس لكافة المشروعات الاقتصادية والسياسية الشاملة فان نجاح هذه المشروعات يتوقف على تنشئة ذلك الجيل واستخدامه للوقت استخداما امثل

ومما لا شك فيه ان العامل الاقتصادي يلعب دورا مهما في ادراك الشباب لاهمية وقت الفراغ وقد اتاح العصر الحالي قدرا كبيرا من اوقات الفراغ وكان ذلك نتيجة طبيعية لمشكلة البطالة وعلى ذلك لا بد من ادراك حقيقة ان وقت الفراغ ووقت العمل هما الاساس الذي تنهض عليه التنمية والتطوير الاجتماعي

وتشير الدراسات بهذا الشان ان عجز المجتمع عن توفير فرص عمل للشباب يترتب عليه مواقف سلبية في الانتماء للوطن ومن ثم السخط عليه ناهيك عن الانحراف والتفكك لذلك يتوجب زيادة الاهتمام والوعي بمشكلات تعيق الشباب ووضعها في قائمة التدابير التي يجب اتخاذها ان لم يعد من الممكن او المعقول او المسموح به تجاهل الشباب كفئة اجتماعية عريضة وتناول مشكلاته كالياس والاحباط وعدم الرغبة بالعمل ونشاط الحياة بصورة عامة

والشباب العربي يواجه حاليا تحديات ضخمة تفترض اختزال مرحلة طويلة من الزمن واهم تلك التحديات الصراع بين الاجيال التكيف مع النظام التعليمي البطالة وارتفاع مستوى المعيشة التكيف مع وسائل الاعلام وحرية التعبير مما يتطلب ويستدعي ايجاد حلول مناسبة لملىء فراغ الش

باب بهوايات نافعة تسهم بتوفير مردود مادي و زيادة نسبة الوعي الثقافي باقامة ندوات ومحاضرات توعية لتنظيم الوقت لاهميته الكبرى في تحديد الانشطة الفعالة التي تعنى بتوفير الثقافة الكافية للمحافظة على تنشئة جيل جديد مدرك لاهمية الوقت ومن ضمن النشاطات التي تملا اوقات الشباب بكل ما هو مفيد

قراءة الكتب الثقافية المتنوعة والهادفة والتي تنمي فكر الشباب

الانشطة الرياضية ككرة السلة وكرة القدم والعاب المهارات الذاتية التنشيطية

افتتاح نوادي شبابية لضمان وجود الابناء في اماكن مراقبة وتحديد الانشطة المفيدة له

وعن ابن عباس رضي الله عنهما قال قال النبي صلى الله عليه وسلم نعمتان مغبون فيهما كثير من الناس الصحة والفراغ رواه البخاري

وقدم ماكدويل عام 1981 تلخيصا لبعض الاراء التي ذكرها الباحثون في ميدان الفراغ حول اهمية انشطته

1 يعطي نشاط الفراغ لصاحبه شعورا عاليا بالتحرك نحو هوية مرغوبة

2 تعطي انشطة الفراغ وخبراته للفرد قيمة

3 تعطي انشطة الفراغ وخبراته للفرد شعورا عاليا بالتعبير الذاتي وضبط الذات

4 تنتج انشطة الفراغ وخبراته فرصا من التحدي والطموح والراحة والاسترخاء واللعب

6 تسمح للفرد ان يكتشف الاطر الخارجية للعمل والجدة والتعقد وعدم الالفة والضغوط والمهارات

7 تضمن للفرد شعورا بالخصوصية

هذا مابعكس حياة غير نمطية لينقذ الشباب من حفرة اليأس والمال التي تحيط به

عن hasan.mh

شاهد أيضاً

تاريخ نشأة الفنادق

بقلم الطالبة:سارة العبيد